Drop Down MenusCSS Drop Down MenuPure CSS Dropdown Menu

نصوص في البال

السبت، 21 يناير، 2017

بأيّ ذنب قتل؟

يوم الإثنين 16 جانفي 2017 الأم ترافق ابنها المصاب بالزّكام إلى المستشفى المحلّي بتاجروين من ولاية الكاف
تصف له طبيبة متربّصة حقنة يتمّ حقنه بها و اثر ذلك  تتعكّر حالة الطفل و ترتفع درجة حرارته مع بدء تقيّء الدم
 يوم الثّلاثاء ليلا، وهنا الكارثة الأكبر،الوالدان يحملان إلى المستشفى الجهوي بالكاف و يبقى مهملا إلاّ من حقنة سيروم ،بقي على هاته الحال من الساعة منتصف الليل إلى الثامنة صباحا من يوم الأربعاء و هو لا يتوقّف عن تقيّأ الدّم في حين قد قضّى الأبوان كامل الليلة في بهو الاستقبال
لمّا تعكّرت صحّة الطفل و جفّت عروقه  و صار يغمى عليه تمّ حقنه بالدم و نقله إلى تونس العاصمة و رغم محاولاتهم العديدة و جهدهم لم يتمكن الأطباء من معرفة سبب تقيّإ الدم لذلك قرروا القيام بعمليّة جراحيّة لتنظيف المعدة و معرفة سبب النزيف
فشلت العمليّة و يوم الخميس 19 جانفي 20177 مات الطفل و من خلال التشريح تبيّن أنّ السبب يعود إلى جرعة الدواء الخاطئة في تاجروين
هذا ملخّص ما صرّحت به أم الطفل و قد نشرت رقمها الخاص::97449384
تعيش دولة المرأة و حقوق الطفل و 3000 عام حضارة وهيبة الدولة و دولة الحداثة و "فبحيث " و الصمبة و المقفول و الـJCC

الأحد، 4 ديسمبر، 2016

حقيقة الهيئات الإداريّة

خذوا عني هذه الكلمات:
أنا العبد الضعيف ابن الإتحاد و أعرف كواليسه إلى حد ما
1_لا تراهنوا على الهيئات الإداريّة لأن سلطة القرار مرتهنة بيد المكتب التنفيذي الوطني
2_المكتب التنفيذي لا تحكمه العاطفة إنما مصالح بعضها شخصيّة و أخرى ترتبط بالمرجعيات الإيديولوجية خاصة: اليسار الماركسي،القومي الناصري و الليبرالي
3_ليس كل ما تسمعونه من تصريحات نقابيّة تأخذونه كمسلّمات،نعم هناك صادقون لكنهم قلة البقية تحكمهم مصالح و أهداف متباينة
4الرِدّة و الخذلان اللذان شعر بهما المدرّسون من قرار الهيئتين الإداريتين أتفهمه لكن ليعلموا أن أغلب أعضاء الهيئتين واقعون تحت تأثير العناصر التّالية:
*المكتب التنفيذي الوطني منخرط في اللعبة السياسية منذ اسقاط حكومة العريّض وهو ممثل في الحكومة الحاليّة بوزيرين و إن حاول التنصّل من هذا وهو فوق ذلك قد وقع على وثيقة قرطاج
*ناجي جلول ابن اليسار و لليسار وزنه في الإتحاد وهو مستميت في الدفاع عنه في الكواليس
*ناجي جلول زكته حركة النهضة و قد زار موبليزير أكثر من مرّة و قد رأيتم استماتة عبدالفتاح مورو في الدفاع عنه لدرجة أنسته صلاحياته و صار يصرخ في النواب و قد خرج من طوره
*بالنسبة للنقابتين العامتين بعض أعضائها معنيون بمؤتمر الإتحاد جانفي القادم و بالتالي فهم خاضعون للإبتزاز النقابي من طرف المكتب التنفيذي الوطني بمعنى:"اذا لم تكن معنا فأنت ضدنا و ابحث لك عن قائمة انتخابية ،مستقبلك و طموحك النقابي انتهى"
*و لا داعي أن أذكر بالدور الطبيعي لحزبه النداء في دعمه
*ممثلو الجهات مختلفون منهم من يحافظ على المبدإ و هم عادة ليس لهم طموحات نقابيّة كبرى و بالتالي لن يخسروا كثيرا وهم دائم مصدر ازعاج و من ممثلي الجهات من لا مبدأ لهم و ان تعلّلوا بحكمتهم و تجنيب القطاع الويلات لكنهم كاذبون همهم أحد الأمرين:
اما أن يرضى عنهم المكتب التنفيذي أو مرشحيهم القادمين و في كل الأحوال هم أصوات تحت الطلب
ختاما أعرج على الرأي العام المتذبذب بين النظرة السلبية للمربي و التشفي فيه من جهة و بين الخوف على أبنائه من قرارات جلول الإرتجالية و بالتالي لم يحسم أمره إلى أي طرف سيصطفّ و في كل الأحوال فهو ليس في صفنا لذلك فالمعركة لن تنتهي قريبا

المربّون:الشعب يريد عدالة جبائية


الأحد، 27 نوفمبر، 2016

يا جلول

يا جلول لا تكابر 
ورثنا النضال كابرا عن كابر
يا جلول بنفسك لا تفاخر
ما أنت سوى للسبيل عابر
يا جلول بهمم الرجال لا تسخر
سادة العلم أعلى مقاما منك و أقدر
يا جلول للغد انتظر
جبال المصاعب أمام عزائمنا تصغر
لن ينفعك بوغلاب و لا قنوات العهر الأحقر
سترتعد قابعا في مكتبك و الوجه أصفر
ترعبك صيحات أسود تزأر
المربي بأسيادك كفر
و أجندتك سيبعثر
العلم ليس سلعة تباع و بها تتّجر
عمومية التعليم خط أحمر
و إهانة المعلم و الأستاذ جريمة لا تغتفر
إلهنا خلق الكون في ستة أيام و لم يتعب و عزيمته لم تفتر
و آلهتك لم تكفيها ستة أشهر
تنسج الخرافة في الحضر و المدر

بحث في هذه المدونة

تابعنا عبر البريد الإلكتروني